دورة اعفاف
بشرى سارة .. بدأ التسجيل لدورة تأهيل مدربين في الحساب الذهني السريع لعام 2018 #دورات_إعفاف بشرى سارة ستبدأ دورة إعفاف لتأهيل المقبلين على الزواج السابعة والعشرون اعتباراً من يوم الأحد القادم الموافق لـ 2018/6/24 بشرى سارة .. تبدأ دورة التحكيم والإصلاح الأسري الثالثة عشر يوم الأحد 2018/8/5 كلمة الأستاذ المحامي عبد الله تلاج أمين سر جمعية إعفاف الخيرية في افتتاح دورة التحكيم والإصلاح الأسري الثالثة عشر بحضور فضيلة القاضي الشرعي الأول بدمشق الأستاذ محمود المعراوي ختام دورة التحكيم والاصلاح الأسري الثالثة عشر نشاط المزارع الصغير ضمن دورة أنشطة الأطفال نشاط المزارع الصغير ضمن دورة أنشطة الأطفال السادة الأحبة تابعونا اليوم الساعة 4 عصراً بالبث المباشر عبر صفحتنا لحفل ختام وتوزيع شهادات دورة إعفاف التأهيلية لحياة الزوجية السابعة والعشرون بشرى سارة ستنطلق دورة اعفاف التأهيلية للحياة الزوجية الثامنة والعشرون قصة النجاح الأولى .. مشروع تخرج أحد المشاركين في دورة التحكيم والإصلاح الأسري

سورية احتلت المركز الأول بمعدل البطالة

الخميس 03 محرم 1437 / 15 تشرين أول 2015 - عدد القراءات 1040

كشف تقرير لمركز البحوث في الأمانة العامة لاتحاد المصارف العربية أن نسبة البطالة في سورية ارتفعت من 8.6% عام 2010 إلى 57.7%


سورية احتلت المركز الأول بمعدل البطالة

 

كشف تقرير لمركز البحوث في الأمانة العامة لاتحاد المصارف العربية أن نسبة البطالة في سورية ارتفعت من 8.6% عام 2010 إلى 57.7% حتى نهاية عام 2014، أي نحو 3.72 مليون عاطل من العمل، ما أدى إلى فقدان مصدر الدخل الرئيسي لـ 12.22 مليون سوري.

ووفقًا للتقرير، الذي نوقش الأحد 30 آب في بيروت، فإن نسبة سوريا دفعتها إلى احتلال المركز الأول في معدل البطالة، تليها اليمن ثم موريتانيا وبعدها فلسطين.

وأرجع التقرير، ارتفاع البطالة الكبير في هذه الدول إلى الانعكاسات السلبية للنزاعات المسلحة وعدم انعكاس الاستقرار السياسي على الأوضاع الاقتصادية، واصفًا البطالة بأنها “الآفة المستشرية”، ومنوهًا إلى وجود 22 مليون عاطل عن العمل في العالم العربي.

وبلغ معدل البطالة عربيًا 17.4% عام 2013 وفقًا لصندوق النقد العربي، و14.8% بحسب إسكوا (اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا)، وهو ثلاثة أضعاف معدل البطالة العالمي.

وبحسب آخر تصريح عن معدلاتها في سوريا، قال عضو الاتحاد العام لنقابات العمال، عمر حورية، إن نسبة البطالة ارتفعت من 8.8% خلال 2010، إلى 40% في الوقت الراهن.

لكن مدير القوى العاملة بوزارة العمل في سورية "رزان العمري" قالت مؤخرًا، إنه يصعب اعتماد إحصاءات دقيقة حول عدد عمال القطاع الخاص المسرحين في سورية، إذا لم تكن صادرة عن جهات مختصة كالمكتب المركزي للإحصاء، هذا من جهة، ومن جهة أخرى فإن الأزمة السائدة في عدة محافظات، تجعل الحصول على البيانات الإحصائية صعبًا جدًا، وفي بعض الأحيان مستحيلًا.

وأضافت العمري أن ما تم توثيقه من تسريح أو استقالات لعاملين داخل القطاع الخاص في 12 محافظة بين 2011 حتى 2014 بلغ 85.785 عاملًا.

وبدا غياب الإحصاءات حول العدد الحقيقي للعمال المسرحين واضحًا من خلال المقارنة بين ما طرحته العمري، وتصريح وزير العمل، خلف سليمان العبد لله، شباط الماضي، وقال حينها إن عدد العمال المسرّحين من عملهم في القطاع الخاص بسبب الأزمة الراهنة، بلغ في آخر إحصائية نحو 140 ألف عامل، معتبرًا أن الرقم قد يتجاوز ذلك.

الصفحة الرسمية لمركز إعفاف
الخميس 10 محرم 1440 / 20 أيلول 2018